المؤلف: البطريرك إسطفان الدويهي

المرجع: الجميّل، الخوري ناصر، البطريرك إسطفان الدويهي: حياته ومؤلّفاته، بيروت، 1991، ص 75-84

إنّ لغريغوريوس ابن العبري كتابًا مشهورًا يحمل العنوان ذاته، وقد يكون إسطفان الدويهي استوحى العنوان منه. وإنّ الراهب الشويريّ المشهور يواكيم مطران (1696-1766) له كتاب بعنوان “منارة الأقداس في تفسير القدّاس” وضعه سنة 1752، في دير مار أشعيا، ومن المحتمل جدًا أن يكون قد استوحى العنوان من كتاب الدويهي؛ ولكنّه يفسّر القدّاس البيزنطي. بين مخطوطات دير الآباء الحلبيين – صربا نسخ عديدة منه: 282، 283، 284، 285، 286، 287. تمّ طبعه في بيروت بالمطبعة الأدبيّة سنة 1888.

إحتلّ البطريرك الدويهي بين علماء الليتورجيا في الشرق المسيحيّ مركزًا مرموقًا بسبب مؤلّف له يمكن اعتباره، من حيث شموليّته وغنى محتواه وترتيبه المنهجيّ، من أهمّ المؤلّفات التي تركها. إنّه كتاب يفسّر الذبيحة الإلهية وعنوانه “منارة الأقداس” أو “المنائر العشر”، إذ اعتبر أجزاء الكتاب العشرة “كمنائر”. وسمّاه “منارة” كما يقول هو “راجيًا أن يكون كالسراج على منارة حتّى يستضيء به كلّ من في بيت هذا العالم عالم الظلام”.

إنّها في الواقع “شروح” موزّعة على عدّة فصول، تتضمّن بدورها محتويات تفسيريّة متنوّعة فالتعاليم اللاهوتية النظريّة والنسكيّة تبرز من خلال الدلائل التصنيفيّة والرمزيّة للمواضيع والأعمال والصلوات الليتورجية.

منارة الأقداس

Contact

Ehden - Zgharta Parish Center

Zgharta, North Lebanon

Phone: +961 6 660 230

Email: info@ehdenz.com

Social

Copyright © 2020 by Patriarch Estephan Douaihy Association. All rights reserved.